إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

الأربعاء، 23 فبراير، 2011

يوم الصاخة

                                  يوم الصاخة


بدأت السماء في التحلل . إنفجار ضوئي يغطى الصورة كاملة ماحياً كل أثار الظلال , دقائق ..ساعات ..أيام ..بل و مليارات السنين أعلنت اتحادها جميعاً في لحظة واحدة . الهواء يصبح سميكاً ببدايات زرقاء تبدو و كأنها تسكب سائلاً رومانسياً . و بين الشغف و الظلمات , دون الوقت و الحقيقة , ضوضاء بيضاء منظمة ملأت عالماُ امتلئ بالخوف. لا شيئية وفراغ لفصل صيف متأخر أتى ليضع نقاط توقف لدوال النهايات على غير ألفة .
رسول من الجنة هو وليد الملائكية الجديد أتى ليستهلك أخر ما تبقى من الموت و يعيد خلق موتاُ جديداً يكفى جميع اللاحقين . في أخر تحفة للحياة يقف الملاك دقائق من الحداد على المعاني و المشاعر التي ربما  ستغدو مجرد استعارات تشبيهيه في عالم جديد .
يعود إلى جناته تاركاً الأرض رمادية حزينة ..يغلب عليها الشكل الطيني متطايراً حوله بقايا لرماد تختلف مصادره  ,  ظلام ينتظر انقشاع نور جديد ..ينتظر إنسانا جديداً يقف خدر أمام حاضر يجهل ماضيه  .

Like on Facebook